البحث وجد تطابق وحيد

بواسطة وبشر الصابرين
الأحد أغسطس 09, 2009 7:49 pm
منتدى: واحة الاسئلة والاستفتاءات
موضوع: الباربيكان والموسي
ردود: 7
مشاهدات: 1115

الباربيكان والموسي

السلام عليكم،،
في الاستفتاءات الموجهة لسماحة المرجع الكبير السيد السيستاني دام ظله الشريف حول المياه المصنّعة من الشعير مثل الموسي و غيره نجد أنه يعتمد على تشخيص أقوال أهل الخبرة الثقات في أن هذه الأشربة تُصنّع إلى حد يوجب الاسكار ، ثم تنتزع منها المادة الكحولية المُسكّرة لتصبح جاهزة للشرب بعد ذلك و يكتب عليها خالية من الكحول ، وهذا النزع لهذه المادة المسكرة غير كاف في الحكم بالحليّة لهذا الشراب ، نعم استثنى بحسب شهادة هؤلاء الخبراء الثقاة ما يُصنّع في ايران من مياه الشعير ، حيث أن المصانع الايرانية لا يوصلون - عند التصنيع - ذلك إلى حد الاسكار ،وعليه فيجوز شرب هذا الشراب المصنوع في إيران .



فهل فهمي هذا صحيح بالمقارنة مع هذه الاستفتاءات ؟



وإليك بعض الاستفتاءات :



1- السؤال: هل یجوز شرب ماء الشعیر علی اساس انه مصنع من قبل(ایران)وغیرها من الدول الاسلامية ولا یحتوي علی الكحول وكذلك علی اساس انه یقوم بتنظیف بعض اجزاء الجسم الداخلیة؟




الجواب: یجوز شرب المستورد من ایران لانه حسب شهادة اهل الخبرة الثقات لا یحتوي علی الكحول من بدء تصنیعه ، واما غیره فإن كان كذلك فلابأس،واما ان اشتمل علیه ثم انتزع منه فهو حرام بل نجس ایضاً علی الاحوط.



2- السؤال: هناك ما یسمی بالبیرة الاسلامیة واحد مكوناتها ماء الشعیرومستوردة من بلدان اسلامیة فما هو حكم شرابها وهل هي نجسة؟




الجواب: یبدو انها غالباً مما یشتمل علی الكحول حین التصنیع ثم ینتزع منها بعد ذلك، وما كان كذلك فهو حرام بل نجس ایضاً علی الاحوط ، ولكن المستورد من ایران حلال علی ما أخبر به اهل الخبرة الثقات .
المسألة مو واضحة حول مشروب ( الباربيكان والموسي ) ؟؟

لان المذكور في الاستفتاءات ( ماء الشعير ) !!

العودة إلى ”الباربيكان والموسي“