بسم الله الرحمن الرحيم
في ظلال الإيمان والتوحيد الأصيل  انبسط موقع السادة .. ليمتدّ منفتحاً على كلّ الشيعة في العالم ليقدم خدماته عبر المواقع التالية :

اليوم هو الخميس إبريل 24, 2014 2:36 am


مرحبا بكم في منتديات السادة يا ضيفنا الكريم    قم بالتسجيل هنا   وانضم لعائلة السادة  او قم بتسجيل الدخول       

اليوم هو الخميس إبريل 24, 2014 2:36 am

http://www.mabara.net/topshia.jpg

الاشتراك بقائمة مراسلات شبكة السادة

  


إضافة موضوع جديدإضافة رد صفحة 1 من 1   [ 9 مشاركة ]
الكاتب رسالة
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد سبتمبر 28, 2008 9:28 am 
مهدوي مبتدئ
مهدوي مبتدئ

اشترك في: الأحد سبتمبر 28, 2008 7:59 am
مشاركات: 3
سنوات الخدمة :5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة
الراية: أخ حسيني
ربما لا يعلم البعض بأن هناك محاذير شرعية من استخدام أطوار وألحان الأغاني وتركيبها على اللطميات أوالقصائد الإنشادية الدينية

وقد لا يعلم بأن هناك إجماع من العلماء على ذلك وأنه توجد استفتاءات ومسائل شرعية في هذا الجانب ,

أقول ذلك لأن هذه الأحكام لم تسطر وتنشأ كنوع من فضول الكلام أو أنها ليست في مورد الإبتلاءات , بل العكس نجدها من أكثر موارد الإبتلاءات اليومية وبالتالي من المعيب أن نظل مغيبين عنها ولا نريد أن نعرف تكليفنا المترتب عليها , وتنزيلها على الواقع دون محاباة أو تقديس لأي رادود على حساب ديننا ,

ولا يعني ذلك أننا ننتقص الرادود أو نتهمه في دينه أو نسبه فمهمتنا هي أن نبحث عن تكليفنا نحن فقط وفقط دون أن نبحث عن تكليف الرادود فربما له أعذاره عند الله في حين لاتوجد لدينا هذه الأعذار .

وإليكم طائفة من بعض المسائل المتعلقة بهذه الموضوع :

- السيد الخميني:
"الغناء حرام فعله و سماعه و التكسب به ، و ليس هو مجرد تحسين الصوت ، بل هو مدة و ترجيعه بكيفية خاصة مطربة تناسب مجالس اللهو و محافل الطرب و آلات اللهو و الملاهى ، و لا فرق بين استعماله فى كلام حق من قراءة القرآن و الدعاء و المرثية و غيره من شعر أو نثر ، بل يتضاعف عقابه لو استعمله فيما يطاع به الله تعالى"
- وهذا رأي السيد الخوئي (وهو مطابق لرأي الميرزا التبريزي):
سؤال(162) تقام في مناسبات مواليد ووفيات المعصومين عليهم السلام احتفالات يحضرها العلماء وفضلاء الحوزة وتنشد فيها أشعار المدائح والمراثي بألحان مشابهة لألحان بعض الأغاني علما بأن (الكيفية لهوية) التي تعتبرونها معيارا لحرمة الغناء غير واضحة لدينا فما هو الحكم بإنشاد هذه الأشعار بهذه الألحان؟
وما هو حكم الحضور والاستماع؟
الجواب: ذكرنا المعيار لذلك وأنها إن كانت من قبيل ألحان مجالس أهل الطرب واللهو حرمت .

- وهذا رأي السيد السيستاني:
الغناء حرام كله ، وهوعلى المختار الكلام اللهوي الذي يؤتى به بالألحان المتعارفة عند أهل اللهوواللعب ، ويلحق به في الحرمة قراءة القرآن الكريم والأدعية المباركة ومدائح أهل البيت (ع) بهذه الألحان.
وأما قراءة سوى ذلك من الكلام غير اللهوي ، كالأناشيد الحماسية ، بالحان غنائية ، فحرمتها تبتني على الاحتياط اللزومي . وأما اللحن الذي لا ينطبق عليه التعريف المذكور فليس محرّماً بذاته.
- وأيضا يقول الشيخ الوحيد الخراساني:
الغناء حرام إذا وقع على وجه اللهو والباطل بمعنى أن تكون الكيفية لهوية والعبرة في ذلك بالصدق العرفي، وكذا استماعه ولافرق في حرمته بين وقوعه في قراءة دعاء ورثاء وغيرها، ويستثنى من ذلك غناء النساء في الأعراس إذا لم يضم إليه محرم آخر كالضرب بالطبل والتكلم بالباطل، ودخول الرجال على النساء وسماع أصواتهن على نحو يوجب تهييج الشهوة، وإلا حرم ذلك.

- وفي استفتاء مختوم للميرزا التبريزي حفظه الله عندما يسأل عن مثل هذه الأمور يجيب بأنه: لايجوز أخذ الألحان الغنائية وقراءة التعزية والردات الحسينية على نحوها ونسقها كما لايجوز الاستماع إلى الغناء ولو للفرض المذكور .

-وفي استفتاء (يحمل نفس السؤال) للسيد محمد صادق الروحاني يجيب بأنه: لايجوز استماعها وهو من المحرمات الأكيدة وارتكاب المحرم لأجل العمل بالمستحب لم يتوهم عاقل بجوازه.
----------
جواب الشيخ الفاضل اللنكراني حفظه الله على نفس السؤال الموجه للسيد الروحاني فكان جوابه:
بسمه تعالي
السلام عليكم
لا يجوز استخدام ألحان أهل الفسوق والعصيان و حرمة استخدامها في ما يتعلقّ بعزاء أهل البيت عليهم السلام أو مدحهم آكد.
والسلام
وكذلك السيد كاظم الحائري أجاب على نفس السؤال بـ:
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المقياس في ذلك أنه متى ما كان المجموع المركب من الطور مع المحتوى لهوياً أي مناسباً لأهل اللهو والفسوق فهو حرام وإلا فمجرد اللحن مع كون المحتوى طاغ عليه لا يؤثر.
====
ولم أجد مرجعا واحد يبيح ذلك!!
============
استفتاء للسيد الروحاني من موقعه:
السؤال:- بعض المقرئين أو المنشدين أو المغنين يأخذون ألحان أهل الفسوق ويغنون أو ينشدون بها قصائد في مدح المعصومين ( عليهم السلام ) فيكون المضمون مخالفاً لما تعارف عليه أهل الفسق والفجور ، واللحن مناسباً لها ؟ فهل يحرم التغني على هذه الصورة ؟ وهل يحرم الاستماع ؟
الجواب : إذا انطبق على ذلك عنوان الغناء المحرم بما يحتويه من لحن راقص فيكون محرما غناء وسماعا.

من موقع الشيخ اللنكراني:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وبعد نرجو من سماحتكم افادتنا عن جواز استماع أشرطة المواليد لأهل البيت عليهم السلام إذا كانت تحتوي على تصفيق أو موسيقى خفيفة أو دقة بسيطة تعمل بأجهزة الاستديو مع كون صوت الرادود أو الشاعر فيه نوع من الترجيع أو بشكل عام التغيير والتحسين في الصوت بإسلوب معيّن كما لايخفى عليكم؟
أفيدونا مأجورين
الجواب ـ بسم الله الرحمن الرحيم
و عليكم السلام و رحمة الله و بكراته
إذا كان بصورة الغناء، أو موسيقي اللهوي فلايجوز.
والسلام
=========
وهذا استفتاء منسوب للسيد الخامنئي:
السلام عليكم
1- ما هو الحكم في استخدام الألحان ( المقامات ) المشتركة بين الأغاني المناسبة لمجالس أهل اللهو والفسوق وبين مجالس العزاء الحسيني ، وكذلك الأمر بالنسبة للأناشيد الإسلامية التي تشنرك ألحانها( المقامات ) مع ما يناسب مجالس اللهو .
2- كيف نشخصّ أن تلك الأغنية ( كيفية أو مضموناً ) أو تلك الموسيقى مناسبة لمجالس أهل اللهو والفسوق في حال اختلاف الأعراف التي تشخّص المناسب منها لهذه المجالس من عدمه ، وهل هو العرف الخاص الشخصي أو العرف العام في البلد أو عرف أهل الفن والذين يعرفون المقامات والألحان وما يناسب ومالا يناسب ؟
ودمتم في حفظ الله ورعايته الدائمة .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
باسمه تعالى
ج1 إذا كانت بكيفية لهوية متناسبة مع مجالس أهل اللهو والمعصية فلا تجوز. وتشخيص الموضوع على عهدة المكلف نفسه.
ج2 التشخيص على عهدة المكلف نفسه حسب نظره العرفي، ومع الشك يبني على الحلية. والغناء ليس المضمون بل هو تلحين الصوت بكيفية لهوية متناسبة لمجالس أهل الفسق والمعصية.
والله العالم
وسيتم الكلام لاحقا على تطبيق هذه المسائل وفهم الأعضاء لها وتحديد أهل الخبرة لأن ذلك من صميم متعلقات هذه المسائل لنحاول أن نبلور فقه الواقع في هذا الموضوع .


اخر مواضيعي
ــــــــــــــــــــــــ



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد سبتمبر 28, 2008 11:05 am 
عضـو شـرف
عضـو شـرف

اشترك في: الخميس فبراير 26, 2004 9:39 am
مشاركات: 18456
سنوات الخدمة :10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة

بسم الله الرحمن الرحيم
وصل اللهم على محمد وآله الطيبين الطاهرين


مسألة جداً مهمة فبارك الله بكم وبطرحكم ، ومهم أيضاً التشخيص الواقعي إن كان ينطبق أم لا ، فإن أتينا لآلات وأدوات مجالس اللهو والغناء الصرفة ، حسب علمي لا تستخدم واقعاً في مجالس الإنشاد واقصد بالصرفة كالعود والطبل وغيرها فهذه أولاً ، نعم هناك آلات مشتركة


ثانياً : مسألة انطباق ألحان الأغنية والمقامات على القصيدة بحيث تناسب مجالس اللهو أكثر ، فإذا كانت القصيدة تنطبق بمقاماتها انطباقاً كاملاً بحيث من يسمعها يقول انها مأخوذه من الأغنية هذه أو تلك فهذا موضع خطر .

جواب الشيخ الفاضل اللنكراني حفظه الله على نفس السؤال الموجه للسيد الروحاني فكان جوابه:

لا يجوز استخدام ألحان أهل الفسوق والعصيان و حرمة استخدامها في ما يتعلقّ بعزاء أهل البيت عليهم السلام أو مدحهم آكد.
والسلام



بنظري المتواضع هناك من الرواديد من سقط في هذا الفخ ، والغالبية يستحدثون مقامات إنشادية خاصة لهم هي غير المستخدمة في مجالس اللهو والغناء ، هناك اساليب انشادية خاصة لا تتشبه بمجالس الغناء ولا بالحانهم تستخدم فيها الآلات الموسيقية المشتركة وهذا ما نراه في كثير من اصدارات الأفراح .


وصل اللهم على محمد وآله الطيبين الطاهرين


اخر مواضيعي
ــــــــــــــــــــــــ



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد سبتمبر 28, 2008 2:10 pm 
مهدوي مبتدئ
مهدوي مبتدئ

اشترك في: الخميس سبتمبر 25, 2008 4:00 pm
مشاركات: 24
سنوات الخدمة :5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة
الراية: أخ حسيني
موضوع رائع
وهذا نتاج ثقافة ( دق ولطم ) التي زرعها بعض الملالوة للأسف
والأدها والأمر من هذا كله سأسمعك بعض المقاطع التي تدمي الكبد أكثر من المرارة بعد القلب والكلاوي
والتي يلطم عليها الجهال من الشيعة من دون التدبر في معناها مع مخالفتها لعقيدتهم

المقطع الأول : يالمهدي قوم بسك نوم : استغفر الله وهل المهدي نائم عن تكليفه.
المقطع الثاني : أه لو تدري ياصاحب العصر : الأمام الحجة المعصوم لا يدري كيف يكون معصوم وحجة.
المقطع الثالث : في مخاطبة زينب عليها السلام للإمام الحسين عليه السلام : لونه الدوة قلبي كان افت قلبي واداويك .
وقد قرأ هذا البيت في محضر أحد المراجع حفظهم الله وكنت حاضراً وهو يلطم وازداد بكاه عندما سمع هذا البيت
والغريب أن سماحته لا يجوز زراعة الأعضاء فكيف يقبلها على اهل البيت عليهم السلام مع أن هذه الكلمة هي من وحي خيال الشاعر على لسان من يريد من أهل البيت عليهم السلام فيضع أهل البيت ويقعدهم ويذبحهم من دون قيود وحدود أخلاقية للشعر,
هذا فضلاً عن المقاطع المجسمة بأن زوجة الإمام رفعت ثدييها إلى السماء وكذلك في مصيبة الزهراء عليها السلام حيث انغرز المسمار في ....استغفر الله حيث أن هناك من المرتزقة على مصائب أهل البيت عليهم السلام .


اخر مواضيعي
ــــــــــــــــــــــــ



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأحد سبتمبر 28, 2008 5:40 pm 
حسيني متقدم
حسيني متقدم

اشترك في: الجمعة أكتوبر 19, 2007 3:31 am
مشاركات: 9098
مكان: أحساء مهما ضيعوكـِ تبسمي
سنوات الخدمة :6 سنة داخل اروقة السادة6 سنة داخل اروقة السادة6 سنة داخل اروقة السادة6 سنة داخل اروقة السادة6 سنة داخل اروقة السادة6 سنة داخل اروقة السادة
الراية: أخت زينبية

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
سلمت يمناكم لروعة طرحكم
جدا قيم بارك الله فيكم


اخر مواضيعي
ــــــــــــــــــــــــ



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين سبتمبر 29, 2008 10:08 am 
مهدوي مبتدئ
مهدوي مبتدئ

اشترك في: الأحد سبتمبر 28, 2008 7:59 am
مشاركات: 3
سنوات الخدمة :5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة
الراية: أخ حسيني
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
سعدت بردود كم أخوتي الكرام جميعاَ

أنا معك أخي محمد بأن الآلات اللهوية والآلات المشتركة لا تستخدم في العادة في مجالس الإنشاد لذلك يمكن صرف النظر عن نقاشها حالياً .

وقد ترون سادتي حصر الموضوع في الجوانب التي يكثر ابتلاء المكلف بها أكثر من غيرها عند تلقيه لأعمال الرواديد ويمكن تقسيمها على النحو التالي :
1- الكلمة
2- اللحن والأداء
3- الصورة أو الفيديو كليب

أولاً الكلمة : قد ذكرت أخي (محمد المحسن) بعض المقاطع مثل (يالمهدي قوم بسك نوم) وهي برأيي جملة فظة وأخشى أن فيها تطاول على مقام المعصوم , أما الجمل الأخرى فقد يرى البعض إمكانية أن يسعها التأويل , غير أني أرى أن الخلل في الكلمة ( مع خطورته) قد يصبح من السهل كشفه وقد يمكن علاجه بالتنبيه عليه وحث الرواديد والشعراء على تنقية القصائد وغربلتها سيما المبتدأين منهم .
وفي هذا الجانب أحب أن أنوه بأن الكلمة أو القصيدة المقروأة قد تختلف عن القصيدة المنشدة من ناحية تحملها لبعض المفردات , وعلى سبيل المثال أجد من الممجوج التغزل بالعيون والخدود والشكل والقوام ...الخ أو الإكثار من الأوصاف الجسمية للمعصومين وتزداد الشناعة حين إنشاد هذه الكلمات , كما أني لا أجد ميلاً لترديد كلمة أعشقك والعشق والهيام وترديد كلمة أحبك في الطالع والنازل خاصة إذا قالها الرادود في دلع ودلال وميوعة مع أنها قد تكون مقبولة بدون إنشاد , وقد تظهر الشناعة حين توفر اللحن والأداء والفيدو الذي يجليها بالكامل .

ولكي لا يكون كلامي سراباً وتطبيقاً لفقه الواقع أتذكر أحد إصدارات الرادود / علي مهدي حفظه الله وجدته ينشد بما معناه أنه يرغب في تقبيل الحورية لأنها ستنقل القبلة للإمام الحسين في الجنة أو أنه سيقبلها.

مع أني أحترم الرادود علي مهدي كثيراً إلا أن القارىء سيستفيد من ذلك بأنه من الأفضل غربلة إصدارات هذا الرادود قبل عرضها على أهله لوجود سابقة له في ذلك خاصة إذا لم يعلم المكلف بأن الرادود قد تنبه إلى هذا الخطأ أو لم بعتذر عنه.
كما أن بعض الجمل قد تصلح في حضرة الرجال وقد لاتصلح في حضور النساء فمثلاً حين يتغزل بعض الرواديد بثغر وفم المعصوم فالكلام وإن كان غير مقبول بصفة عامة إلا أنه يتأكد استقباحه في حضور النساء.

ثانياً اللحن وطريقة الأداء :

في البداية أشير لمسألة علمية مؤكدة مفادها أن الرجل مخلوق بصري والمرأة مخلوق سمعي ، وهذا لا يعني أن عيون المرأة ثانوية التأثير عليها، أو أن الرجل لا يتأثر من أذنه ..ولكن القصد هو من ناحية الغلبة.. وبالذات من ناحية التأثير العاطفي والغريزي..

لذا وجب على الرجال الإلتفات جيدا لهذه الناحية في طبيعة النساء وعدم الإكثار بإسماعهن لبعض أشرطة الرواديد الذين يمتازون برقة الصوت ولا أجد حرجاً إذا ضربت مثالاً لذلك بعض إصدارات الشيخ حسين الأكرف حفظه الله ورعاه الله , ولست أريد هنا أن أطعن فيه أو أشكك في نزاهته أو إيمانه (علماً بأنه الرادود المفضل عندي) وإنما أريد فقط أن ألفت إلى انعكاس تأثيرات طبيعية تنشئها بعض المسموعات في نفسية المرأة حين الإستماع إلى رجل يحكي حالة وجدانية بصوت تستشعر معه رهافة حس صاحبه بما يحدث تعلقاً سلبياً وهو ما أكده علم النفس من أن الإنفعال العاطفي لدى المرأة هو الجزء الأهم في تقبلها ورغبتها في الرجل.

وأعتقد أن الشيخ الأكرف سيعذرنا فيما قلناه فهو يعرف أنه إذا كانت المادة المسموعة تسبب أثراً سلبياً بل وحتى إذا خشي منها فهي تأخذ حكماً ثانوياً بحسب ما يترتب عليها, وما يعنيني هنا وبالدرجة الأولى هو تشخيص المستمع لمعرفة تكليفه أما تكليف الرادود فهو تابع لتطبيقه الضوابط الشرعية المشتركة إذ هي الأرضية التي يرجع إليها والتي من خلالها قد يختلف تكليف الرادود والمستمع وقد يكون تكليف الرجل مغاير لتكليف المرأة . وسوف تتكشف لنا بعض هذه الضوابط ولست وقدلا يستتبع ذلك بالضرورة إشكالاً شرعياً على الرادود إذا تحرى فيها في حين قد يكون تشخيصي له مغاير تماما

أقول وقد زاد بعض الرواديد الطين بلة حينما استعمل أطوار أهل اللهو والطرب والمعصية في الرثاء الحسيني .

ولعل البعض يعلم أن باسم الكربلائي وفي عدد من إصداراته كانت فيها اقتباسات من ألحان بعض الأغاني بحيث لا يمكن إغفالها بما جعل إشكال الإستماع إليه قائماً حتى على الرجال فضلاً عن النساء بل وقد فاق الأمر سوءاً عندما حاول باسم أن يميع اللطميات عبر التمييع في الأداء وهو أمر ليس فقط لا يتحرج منه بل وكأنما يتفاخر به كما يفهم من إجابته على السؤال التالي :-

(س- البعض يقول أن باسم الكربلائي يميع اللطميات بطريقة الأداء التي يؤديها، ما رأيك ؟
ج- أنا من البداية قلت لك أن ما أقدمه ليس لشريحة واحدة من الناس بل لجميع الأعمار و المتذوقين و مثلما لدي للكبار الذين لديهم ملامح معينه لدي للشباب الذين يتميزون بأنهم سريعوا الملل و يحتاجون للتجديد دائما كي لا يتحول ما يسمعونه إلى مادة مملة و بما أن جمهوري مختلف بحسب المكان بالإضافة إلى اختلافه من حيث العمر و الطبيعة يجب أن يكون ما أقدمه متنوعا و مختلفا.)

ومع أن السؤال أتى بشكل مؤدب موحياً له بوجود نوع من الإشكال في أداءه ينبغي توضيحه و الرد عليه إلا أن باسم قد تجاوز ذلك وكأنه يتحدث بمنطق المغنيين و الممثلين : (الجمهور عاوز كده) بدل أن يتكلم عن المحاذير الشرعية في المسالة .

وحتى لو أردنا أن نحسن الظن وقلنا بأن السبب كان عن غفلة أو أن الألحان تسربت إليه من الملحنين فإن ذلك لا يغير حكم حرمة الإستماع إلى ما كان من ألحان الغناء فما بالك لو أضيفت له الميوعة فحينها حتى لو قلنا أن الأمر مشكوك فيه فهل يسع الرجل أن تستمع زوجته لهذه الميوعة, فلوقلنا بإشكال إستماع الرجال لوجود أطوار الغناء في هذه الإصدارات فما بالك بالنساء (حيث قد يتعدى إشكال الإستماع إلى كل إصداراته لوجود الميوعة والتغنج في أداءه فالحرمة مضاعفة عليهن)

وبخصوص الألحان لاحظوا رعاكم الله إجابة باسم على السؤال التالي :
س - .... ملاحظتي أنكم تأخذون بعض الألحان الغنائية من الأغاني العراقية القديمة وتركيبها على الأناشيد الموجودة لديكم كأنشودة (تحلى له تحلى له، هل فرحة تحلى له) في مولد الرسول الأكرم (ص) ، و أنشودة (أنت الحبيب أل عايش بدلالي) في مولد الإمام الحسين عليه السلام، وغيرها، فهل لديكم فتوى شرعية لاستخدام مثل تلك الألحان؟
أسأل الله تعالى أن يحفظكم ويرعاكم وأن يديم بركاته وتوفيقه عليكم. ياسر
الجواب:
بسم الله الرحمن الرحيم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الحرام كما أجمع عليه العلماء هو الغناء، ولكن التغيير في الأطوار لم يفت أحد بحرمته، ويحضر العلماء المجلس ولا يشكل أحد.

تجد أن باسم لا يستطيع أن ينكر أخذه للألحان الغنائية ربما لوضوحها الشديد لكنه يلجأ إلى التمويه لجهل الكثيرين بالأحكام الشرعية في هذه المسألة من جهة وكذلك جهل العلماء بالألحان الغنائية من جهة أخرى فهل ينتظر من العلماء سماع الغناء حتى يعرفوا تطابق اللحن ويشكلوا عليه ( وكأنه يلعب على الحبلين), ومن جهة أخرى نقول صحيح أن الغناء مجمع على حرمته لكنه ليس الحرام الوحيد (كما يفهم من إجابة باسم ) حيث أن أخذ ألحان الغناء وأطواره وتركيبها على ما نتدين به مجمع على حرمته أيضاً بل و أشد حرمةً عند بعض العلماء لوجود أدلة خاصة كما هو واضح في الفتاوى السابقة , أما كلامه عن التغيير في الأطوار وأنه لم يفت أحد بحرمته فهو كلام عام لا تنتزع منه ثمرة كمثل من قال : (التغيير في الأكل لم يفت أحد بحرمته) ولا يعني بالضرورة جواز أكل الخنزير .

إنه كما ذكرت يا أخي محمد إنه السقوط في فخ الألحان.


اخر مواضيعي
ــــــــــــــــــــــــ



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
مشاركة غير مقروءةمرسل: الأربعاء أكتوبر 01, 2008 7:59 pm 
مهدوي مبتدئ
مهدوي مبتدئ

اشترك في: الأحد سبتمبر 28, 2008 7:25 am
مشاركات: 2
سنوات الخدمة :5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة
الراية: أخ حسيني
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

في الحقيقة موضوعك جيد ومبني على أدلة لكننا نحاول أن نتلمس العذر للرواديد الكرام .


اخر مواضيعي
ــــــــــــــــــــــــ



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس أكتوبر 02, 2008 1:44 am 
عضـو شـرف
عضـو شـرف

اشترك في: الخميس فبراير 26, 2004 9:39 am
مشاركات: 18456
سنوات الخدمة :10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة10 سنة داخل اروقة السادة

بسم الله الرحمن الرحيم
وصل اللهم على محمد وآله الطيبين الطاهرين

بارك الله بك اخي الكريم على هذا الموضوع المفيد جداً لنا وجزاكم الله خيراً


الكلمة :
هي اخطر عامل في القصيدة فالقصيدة تنجح أو تفشل بالكلمة ، ارى بشكل عام جودة الكلمة والشعر ، نعم ممكن لكل قاعدة من شواذ والقاعدة العامة حسن اختيار الكلمة ، لكن هناك مثلاً من يتغزل بشخص من بداية القصيدة إلى آخره على الطريقة الغزلية والمعشوق بعشيقه ، ثم في آخر بيت يذكر انه هذا الشخص هو الإمام ... فلم يذكر اسم الإمام في ثنايا القصيدة ولا في مطلعها وانما في آخر بيت ، ارى مثل هذه الأعمال غير مقبولة للذوق .


والحن والأداء يبقى الأمر الأول في التشبه بأساليب الغناء أم غيرها ، كمثال هناك اصدار للرادود حسين السيسي للاعراس وعلى طريقة الغناء وله طور القصيدة هي طور اغنية بعينها وهذا غير مقبول ، امر آخر مهم ، هناك مسألة الطور ومشابهتها للاغنية ، وللأمانة لا نريد أن نظلم احد فبعض الكلمات الشعرية يقف الطور الجيد على طريقة معينة ممكن لا بقصد التشبه بالمغنين ، لكن بعض الشبه وليس كل كل الشبه ، والانطباق الجزئي ليس كالكلي ، مسألة الأخذ بعض المقامات ما يناسب القصيدة حسب علمي القاصر محل نظر إذ لا يكون هناك انطباق كامل

الفيديوا اكليب ، فمن السلبيات هي التركيز على الرادود وشكله طوال القصيدة اكثر من التركيز على المصيبة بعينها وصاحب القضية !! فهنا خطأ ، من الرواديد احس فيهم التصنع وليس التلقائية الأداء

وصل اللهم على محمد وآله الطيبين الطاهرين


اخر مواضيعي
ــــــــــــــــــــــــ



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
مشاركة غير مقروءةمرسل: الخميس أكتوبر 02, 2008 3:50 am 
عضـوة شـرف
عضـوة شـرف
صورة العضو الشخصية

اشترك في: الخميس مارس 20, 2008 2:55 am
مشاركات: 6909
مكان: في قلوب عشاق علي ..
سنوات الخدمة :6 سنة داخل اروقة السادة6 سنة داخل اروقة السادة6 سنة داخل اروقة السادة6 سنة داخل اروقة السادة6 سنة داخل اروقة السادة6 سنة داخل اروقة السادة
الراية: أخت زينبية

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف

كل الشكر لك أخوي على طرح مثل هذا الموضوع المهم جدا
نعم معك حق في كل ما ذكرته .. لدرجة أننا لا نميز بين الكلمات والألحان عن الأغاني
أحيانا تسمع الكلمات بالفعل مثل ما ذكرة أخي محمد تكون بكاملهاا غزل ولا تعلم حتى لمن يوجهون ذلك الغزل الا في النهايه
يذكرون الأسم وياريت يذكرون بيت على هذة الشخصيه من الغزل لا بل يكتفون بذكر ( ياعلي ) مثلا

وبالنسبه للفيديو المنتشر حاليا فأني لا أحب حتى النظر اليه خصوصا لمن تكون الشخصيه اي الرادود موجود فيه .لأنني لآأعلم لماذا حس أن هذا الفعل يقلل
من هذة الشخصيه خصوصا لمن تكون غير مناسبه لمصائب أهل البيت .. ترى أنه يقوم بهذا الشي الذي سوف يكلفه الكثير من الوقت والماذة أيضا وهو في غنى عن هذة الأفعال
ليس مشكلة أنه يريد أن ينتشر الكاسيت حقه ولكن لو أنه يفكر قبل أن يقوم بهذا الكليب .. ياما نرى فيديو كليب لا يناسب ما يريد أن يوصله الى العالم .. من مصيبه أو فرح
وعلى سبيل المثال .. هو آتي لكي ينقل رسالته الحزينه عن المصائب التي جرت على أهل البيت وفي ذات الوقت تراه في آخر أناقته وغير ذالك أنه يلبس ثلاث أو اربع بدلات
في الكليب الواحد أهذا يعقل .. أهذا حزن على أهل البيت وما جرى عليهم .. أو أنه يصور في أفخم الفيلات أهذا يناسب أيضا أهل الزهد والتواضع ..

كلي أسف على رواديد اليوم ..

مشكور أخوي الحق مر وصدقت الحق مر وموجع أيضا ..


_________________

صورة


اخر مواضيعي
ــــــــــــــــــــــــ



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
مشاركة غير مقروءةمرسل: الاثنين أكتوبر 06, 2008 12:07 pm 
مهدوي مبتدئ
مهدوي مبتدئ

اشترك في: الأحد سبتمبر 28, 2008 7:59 am
مشاركات: 3
سنوات الخدمة :5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة5 سنة داخل اروقة السادة
الراية: أخ حسيني
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

بارك الله فيكم أخواني (محمد و أهواك ياعلي ) والشكر موصول لكم على إثرائكم الموضوع وإيضاحاتكم المهمة وأشكرك أخي qwert12 على مرورك ولا بأس في كلامك , فكم هو جميل أن نتلمس الأعذار للآخرين ولكن بشرط أن لا يتمادى الآخرون في ذلك فليست مهمتنا إلا تعديل الإعوجاج والنقد البناء والمهمة الأساسية هي معرفة تكليفي لا تكليف الرادود , ولا يجب أن تغيب عنا أدوات التشخيص وإلا سهل اختراقنا من كل حدب وصوب .

من جهة أخرى قد أميل إلى القول بأن سبب عثرة الرادود أتت عن غفلة منه وأنها بدون قصد ولكن ذلك لا يغير حكم تكليفي فيها فيما وصلني من العلم خصوصاً أن القضية قد تشظت وأخذت بعض الأبعاد أوجز بعضها فيما يلي :-

1- نشوء توهم لدى البعض بأنه لا يوجد حكم في هذه المسألة :
ومع أن فتاوى المراجع والعلماء موجودة وواضحة إلا أنه قد يكون مرد التوهم فيها هو أن الرادود قد يأخذ بعض الألحان الغنائية ويتوهم البعض بأن ذلك جائز لعدم وجود من ينكر عليه من العلماء والحال أن العلماء ذكروا المعايير التي تمكن المكلف من تشخيص الموضوع (والتي قد يرجع فيها للمختصين أو ذوي الخبرة), فلا يستطيع المرجع أو العالم أن يفتيك بأن هذا الرادود يستخدم ألحان أغاني أو لا , لأن ذلك يستلزم منه الإستماع للأغاني .

وقد سبق أن تكلم سماحة العلامة السيد منير الخباز وتحدث عن استخدام ألحان الغناء وطريقة أهل الغناء في رثاء ومدح أهل البيت عليهم السلام والآثار السلبية لهذه التصرفات اللامسؤولة من قبل بعض المنتجين والرواديد على الفرد والمجتمع وبين كيف تفصل هذه الظاهرة الناس عن عظمة ذكرى الحسين وأهداف الحسين وتربط الناس بمجالس اللهو والطرب وتسبب وهن لمذهب التشيع وتظهره أمام المجتمع العقلائي أنه مذهب يستخدم الوسائل المحرمة في سبيل الوصول إلى غايات معينة .

ومما كرس هذا التوهم إجابات بعض الرواديد وعلى سبيل المثال إجابة باسم الكربلائي على أحد الأسئلة والتي نقلناها سابقاً وأوضحنا كيف أنها تعارض فتاوى مراجعنا العظام التي ذكرناها في البداية , مع أني لا أظن أنه تعمد ذلك فالرادود قد تحصل منه بعض الأخطاء غير أنه لا حرج في أن نقول عن شخص أنه أخطأ لتعرف الحقيقة المجردة لمن كان رائده تطبيق الحكم الشرعي.

وفي هذا السياق أحب أن أشير لجواب أحد الأسئلة الواردة في موقع الميرزا عبدالرسول الإحقاقي رحمه الله حيث يفهم من الجواب أن أخذ الألحان الغنائية وتطبيقها على اللطميات جائز , وقد تم سؤال شيخين من مقلديه وأكدوا أن فتوى الميرزا تخالف هذه الإجابة وأن ماورد في الموقع هي إجابة وكيله الشيخ عبدالله المزيدى الذي أخطأ في نقل الفتوى كما أكدوا من جهتهم أن المسألة مجمع عليها ولا مجال للتوهم في ذلك.

وحيث أني أشرت للمختصين أو ذوي الخبرة ممن قد يعينونا في التشخيص فقد وقفت مؤخراً على كلام للشيخ الدكتور علي الباقر الحاصل على الدكتوراه العامة في الموسيقى من معهد النور للدراسات القرآنية في دمشق وماجستير في القراءات وماجستير في الهندسة الصوتية من معهد الفنون العالي ببيروت , وقد ألف الكتب الكثيرة في علم القراءات والموسيقى وقد انطلق في هذا العلم من وجهة شرعية حيث درس في الحوزة العلمية بسوريا وقد استعان به الكثير من الرواديد الشيعة وكذلك المنشدين السنة لتلحين القصائد مؤمنين بموهبته الجبارة والرائعة في الألحان .

وقد وجه إليه السؤال التالي :
س : كانت لك مقولة تتهم فيها الحاج ملا باسم الكربلائي بأنه رادود ليست له علاقة بالمقامات الصوتية وألحانه أما يعيدها أو يسرقها وقد اكتشفت ذلك من خلال حديثك مع الحاج باسم هل من توضيح لهذا الأمر؟
ج : لم أتهم الحاج ملا باسم فهذه الحقيقة فأكثر ألحانه أخذها من ملحنين وكلهم ليسوا ملحنين للعزاء ومنهم الموسيقار المصري بليغ حمدي والموسيقار المصري محمد القصبجي والفلكلور الشامي (صوت شامي) والفلكلور اللبناني ( المدرسة الرحبانية) والفلكلور التركي (بياتي زمزمه) والفلكلور الماليزي( عجم إفرنجي) وهذا ما وجدته في ألحانه وكيف له أن يأتي بمثل هذه الألحان وبعضها مدارس وقوالب لا يفهما إلا المتبحرون في العلم, وقد أدي ألحان لا يؤثر بها لأنها غير راكبة على صوته ونوعه, وأدى طبقات يحاول تقليد الغير فيها وقد أتعب نفسه , فلا يستطيع أحد أن يأتي بأساليب كثيرة ما لم يكن قد درس فمتى العراقي يلحن تركي أو انجليزي أو صعيدي أو شامي من فطرته دون دراسة؟ إما يسمع فيقتبس أو يسرق اللحن كاملاً .


2- عدم اعتذار الرادود إذا وقع في الخطأ :
وقد يكون مرد عدم الإعتذار لاعتقاد الرادود أنه طالما لم يستمع للغناء وأن لحن اللطمية المطابق للأغنية أتاه من شخص آخر فإنه لا يجب أن يعتذر , والحق أن هذا الإعتقاد يسيء للرادود أولاً قبل أن يسيء لمسألة ضرورة تطبيق الأحكام الشرعية , إذ يجب أن يعتني الرادود في انتقاء ملحنيه وأن لا يكون رائده هو اختيار الملحن الذي يستطيع من خلاله الوصول لأكبر عدد من الناس فقط .

أما حين يعتذر الرادود أو يقدم إيضاحاَ عن سبب تطابق لحن أغنية ما مع عمل له فسيجد تفهماً من قبل الآخرين أولاً وسيتم احترام الحكم الشرعي وهو الجانب الأهم في الموضوع وكمثال نجد أن الرادود أباذر الحلواجي قد تفهمه الجميع بعد إجابته على السؤال التالي :
س- وقصيدة ( قاسي) هل هي من ألحانك؟
ج – (أما عن قصيدة قاسي فهي بالذات التي وصلتني جاهزة بكلماتها وألحانها رغم أني قمت بتغيير لحنها قليلاً لتبدوا كما خرجت في النهاية ).

ومع أني أتفهم الموضوع غير أني لا أرى مسوغاً لما فهمته من كلامه فيما بعد بما معناه أنه ينبغي السكوت إذا وجد تطابق بين لحن أغنية ما وبين لحن لأحد الرواديد ( لا أعلم إن كان هذا قصده ولكن هذا مافهمته) , وفي نفس الوقت استبشرت خيراً حين قال بأن القضية أفادته بأن يكون حذراً أكثر في المرات القادمة.

3- البعد الثالث هو الإستمرار في الأخطاء :
وهنا أنقل إفادة أحد الأشخاص ممن كتب عن هذه الأخطاء :
((بسمه تعالى

رسالة إلى كل العالم لا يطـــــــــــاع الله من حيث يعصى ....

لعل ما سأقوله لن يروق للكثيرين و لكنها حقيقة و من يتجاهلها و ينجرف مع تيار التعصب ( لرادوده المفضل ) لن يخسر

إلا (........ ) ....

بدأت صور الكثير من رموزنا ( الرادودية ) بالتشوه أمامنا و للأسف فأيضا باسم الكربلائي إتجه هذا الإتجاه في ما

يسمى بلطمياته و أفراح و فيديو كلباته أيضا .. و قد صدمت بباسم فهو كان رادودي المفضل و طالما دافعت عمن

يحاول تشوييه صورته و لكن نحن أتباع علي و علي مع الحق و الحق مع علي و لن نرضى بغير قول الحق ...

أمثلة و أنوه أنني لم أسمع تلك الأغاني و لكن ذلك ما نقل لي و بالتحقق وجدت الأمر صحيحا:

قصيدة صلوات ............ هي في الحقيقة لحن لأغنية كويتية من سنة 1975

قصيدة يا طير الصاف ........... لحن أغنية عراقية و إنتشرت بالبلوتوث

قصيدة يم شاطي الصبر ...... أغنية تركية و أيضا إنتشرت بلوتوث

علي علي مولاه ..... لحن أغنية أول مرة تحب يا قلبي لعبد الحليم

قصيدة كل قطرة دم بشرياني ........... لحن لأغنية عبد الحليم حافظ

قصيدة نتأمل يومك يا المهدي ........... أغنية لأصالة ... عاللي جرى

........... الفيديو كلب .........

ظهر باسم مؤخرا في فيديو كلب ( كل قطرة دم بشرياني ) و قد أرفق معه راقص .... نعم راقص ... و يقوم بحركات

راقصة تسمى الرقص التعبيري على ما أظن ...وقد قامت قناة العراقية مشكورة بالتعتيم عل الراقص في الفيدية كلب.

و علي مهدي حدث و لا حرج ... يكفي الهبان يكفي قصيدة حورية و يصف بها المرأة يكفي إصدار أ حبك يا حسن

قصيدة نورك يا قمر .... و الــــــــــــــــــخ الــــــــــــــــخ الــــــــــــــــــــــخ ....

حسين كاظم ............. شريط أعراسنا ....( بلا تعليق )

ناهيك عن من يدخل أصوات النساء في إصداراته ...
و الكثييييير من ما يسمون أنفسهم رواديد و بالحقيقة هم مغنون و Gold Diggers ...لا يسعني هنا ذكرهم جميعا ...
أفبعد هذا نطلب من الإمام الظهور ...؟ إذا كانت هذه شيعته ... !!!
أيــــــــــــــــــــــــن الغيــــــــــــــــارة مـن الشيـــــــــــعة ..؟؟؟!!!!)).

أقول ولا يزال مسلسل الأخطاء مستمراً في الإصدارات الجديدة لكني أكتفي بما تمت الإشارة إليه .

4- الإنتقال إلى أنواع أخرى من الأخطاء :
· طريقة تمييع الكلام :
وهي طريقة يستخدمها كلا الجنسين لجذب الجنس الاخر وهي ليست حكراً على المرأة كما يتوهم البعض ومع أني لا أميل إلى اتهام بعض الرواديد بالتعمد في ذلك ولكن قد يكون ذلك خارج السيطرة أو اعتادوا على طريقة رأوا أن الناس يمدحونهم عليها ويستحسنوها منهم وقد يكون الرادود معذور عند الله ( فأنا لا أعلم ) ولكن مايهمني هو تكليفي أنا, ومن جهة أخرى لا يسع الغيارى من الرجال (بعد اكتمال تشخيصه للموضوع) أن تستمع زوجته لرجل يتغنج ويميع صوته حتى لو كان تحت ذريعة الدين والمقدسات , ولا يفعل ذلك إلا ثلاثة أصناف من الرجال : وهم (1) الغافلون أو(2) المتغافلون عديمي الإحساس والغيرة أو(3) الرجال الذين لم يكتمل تشخيصهم للموضوع بعد.
· الفبديو كليبات :
قد أفهم لماذا تقوى شهوة حب الظهور عند ذوي الإنحراف ممن لا يحمل مبادىء سامية ويخضع لهذه الشهوة بأي طريقة وبأي صورة ممكنة .
لكني لا أفهم رادوداً المفترض فيه أن يخدم نهجاً إلهيا أخرويا الأصل فيه تهذيب هذه الشهوة بل كبت مظاهر الأنا والظهور ثم نرى درجة الإفراط والمبالغة في هذا الظهور ضمن فيديو كليب والأنوار تخرج منه بشكل مبالغ فيه ومن كل جانب في مؤثرات بصرية مفرطة وفي صورة سيريالية حالمة يستحي أن يفعلها حتى بعض المغنيين.

أقول إن هذه الصورة لا أستطيع أن أتصورها أن تكون إلا في ركب المغنيين والمطربين الذين يحاولون أن يفتنوا الناس بهذه الحالة والكيفية من ظهورهم والشخصنة المفرطة , فتلك الحالة لاتنسجم مع ما يتطلعه المشاهد الغيور على أهله , سيما وأن الرادود قد استقر في أذهان البعض أنه في خدمة أهل البيت وأن المفترض فيه البعد عن شخصنة الكلمة لصالحه فهو يروج للإيمان والولاء لأهل البيت لا لشخصه الكريم .

لذلك لا أستطيع أن أمنع نفسي من مقت أي رادود يحاول أن يستغفل الناس ويتخذ الدين مطية ليصل إلى الناس أو أن يقال عنه أنه مجدد أو في القمة فكم هو مشين أن يعصى الله من حيث أمر , هذه الظاهرة الممجوجة قد بدأت تتكاثر تحت مبررات وحجج واهية لا ترقى حتي إلى أشير إليها .وكأن الظاهرة أصبحت اختباراً لغيرة الرجل المتدين الذي أثبت فشلا ذريعاً ليس على مستوى الإنكار فقط بل حتى على ماهو أدنى من ذلك فها هو على مستوى الحياء يستحي أن يعبر عن رأيه لنساءه بأنه لا يميل لهذه الحالة من الظهور للرواديد أثناء الإنشاد , فضلاً عن أن يرتب أثراً على ذلك بالإنكار فهو بعيد كل البعد عنه.

أنا لا أقول أن لاتنظر المرأة للرجال في التلفاز ولكني أميز بين ظهوره في مسلسل أو أخبار أو حالة أعتيادية وبين أن يظهر في صورة وجدانية سواءاً كان متنغما أو منشدا أو مغنيا مع المؤثرات الصوتية مع حالة تمييع الصوت ومع المؤثرات الشخصية و البصرية التي تشد الناظر للرادود في كل تفاصيل حركته وتعبيره بشكل أكثر مما هو عليه في الحالات الإعتيادية والطبيعية فقد بات للمتأمل واضحاً الفرق والتمييز بين هاتين الحالتين.

5- عدم ترتيب الأثر من المتلقي : فلا توجد ردة فعل متناسبة مع هذه الأخطاء فيكاد أن يكون غض الطرف هو السمة البارزة لدى البعض ممن وصلت إليه هذه المعطيات , فيكون التعصب للرادود على حساب الحكم الشرعي .


اخر مواضيعي
ــــــــــــــــــــــــ



أعلى
 يشاهد الملف الشخصي  
 
عرض مشاركات سابقة منذ:  مرتبة بواسطة  
إضافة موضوع جديدإضافة رد صفحة 1 من 1   [ 9 مشاركة ]


الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 2 زائر/زوار


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  


Powered by phpBB® Forum Software © phpBB Group