أحكام ثواب الأعمال.. الإهداء

( فَلَوْلاَ نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَآئِفَةٌ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ)

المشرف: فاضل

صورة العضو الرمزية
صدى المهدي
مهدوي متقدم
مهدوي متقدم
Posts in topic: 1
مشاركات: 341
اشترك في: الأحد مارس 11, 2018 9:24 am
الراية: أخت زينبية
Iraq

#1 أحكام ثواب الأعمال.. الإهداء

مشاركة غير مقروءة بواسطة صدى المهدي » الأربعاء مايو 09, 2018 8:49 am

السؤال: هل يجوز إهداء ثواب قراءة القراَن والأدعية والأذكار الخاصة بالحفظ أو الرزق أو العافية، للكفار؟

الجواب: لا مانع منه، إذا لم يكن في معرض الهتك والإهانة، وروعي فيه مقتضيات الاحترام والتشريف.



السؤال: هل يجوز الاتيان بالعبادة كالصلاة والصوم والحج وقراءة القرآن واهداء ثوابها للوالدين ان لم يكونا مسلمين؟

الجواب: لا يحرم اهداء ثوابها اليهما برجاء تخفيف العذاب عنهما.



السؤال: هل يجوز إهداء ختم القرآن الكريم للوالدين وهما على قيد الحياة واهدائه لنفسه ؟

الجواب: يجوز اتيان المستحبات عامة واهداء ثوابها للأحياء ويجوز النيابة عنهم في بعض المستحبات كالحج والعمرة والطواف عمن ليس بمكة وزيارة قبر النبي والأئمة عليهم أفضل الصلاة والسلام وما يتبعها من الصلاة .



السؤال: هل يجوز استخدام جزء من ثلث والدي المتوفي في مشروع استثماري حيث يصرف دخل هذا المشروع في أعمال خيرية يعود ثوابها لوالدي المتوفي؟

الجواب: اذا كانت الوصية بالصرف فلا يجوز.



السؤال: هل يجوز للحائض أن تقرأ ما زاد على السبع اَيات من القراَن الكريم (عدا العزائم)؟ وإن جاز لها ذلك ، فهل فيِ ذلك كراهة؟ وهل يعني هذا أنها تُثاب على قراءتها ، الا أن ثوابها أقل؟

الجواب: يجوز لها أن تقرأ ما عدا آيات السجدة الواجبة ، وكراهة قراءة ما زاد على سبع آيات على القول بها ، إنما هي بمعنى قلة الثواب.



السؤال: هل يجوز إهداء الاضحية يوم عيد الاضحى للوالدين المتوفين ؟

الجواب: يمكن إهداء الثواب لهما .


المصدر: موقع المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله)


العودة إلى ”واحـة فقه العبادات“