• المدير العام
  •  
    بسمه تعالى
    ما نزال نعمل على تحديث المنتدى والستايل , جميع الخطوط والصور ستغيير باستمرار الى ان يكتمل التحديث ان شاء الله
    دمتم موفقين
     

هل الانسان في الدولة المهدوية لايشعر بالحزن والكآبة،

(بقية الله خير لكم إن كنتم مؤمنين)

المشرف: الطريق الى كربلاء

صدى المهدي
مهدوي مبتدئ
مهدوي مبتدئ
Posts in topic: 1
مشاركات: 281
اشترك في: الأحد مارس 11, 2018 9:24 am
الراية: أخت زينبية

#1 هل الانسان في الدولة المهدوية لايشعر بالحزن والكآبة،

مشاركة غير مقروءة بواسطة صدى المهدي » الثلاثاء يوليو 31, 2018 9:14 am

هل الانسان في الدولة المهدوية لايشعر بالحزن والكآبة، وهل يمكنه ان يسافر الى الكواكب كلها؟ وشكرا
الإجابة:

بسم الله الرحمن الرحيم

اما عن الحزن والكآبة فهي من لوازم الحياة الدنيا قال تعالى: (أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لاَ يُفْتَنُونَ) وهي دار بلاء وابتلاء، وبالبلاء محفوفة فحتى لو كان الانسان في دولة الامام المهدي عليه السلام ويعيش الايمان والرضا بالقضاء، لكن يمكن ان يصيبه الحزن مثلا لو فقد عزيزاً، وقد كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ارضى الناس بقضاء الله تعالى لكنه عندما مات ولده ابراهيم بكى وقال: (الْقَلْبُ يَحْزَنُ وَالْعَيْنُ تَدْمَعُ ، وَلا نَقُولُ إِلا مَا يُرْضِي الرَّبَّ عَزَّ وَجَلَّ).
وهكذا بكى عندما استشهد عمه الحمزة، وغيرها.
واما عن الانفتاح على العوالم الاخرى والسفر الى الكواكب، فقد جاء في بعض الروايات الشريفة ما يشير الى ذلك، فقد ورد عن الامام الباقر عليه السلام انه قال: اما ان ذا القرنين قد خير السحابين، فاختار الذلول، وذخر لصاحبكم الصعب... ما كان فيه رعدٌ وصاعقة او برق فصاحبكم يركبه، اما انه سيركب السحاب ويرقى في الاسباب اسباب السماوات السبع والارضين السبع... .
وعن الامام الباقر عليه السلام: ان ملكنا اعظم من ملك سليمان بن داود وسلطاننا اعظم من سلطانه.
وعن النبي الاعظم صلى الله عليه وآله وسلم قال: يرضى عنه ساكن السماء وسكان الارض، لا تدع السماء من قطره شيئاً الا صبّته....
ودمتم برعاية المولى صاحب العصر والزمان-مركز الدراسات التخصصية ف الامام المهدي عليه السلام


العودة إلى ”واحة الامام الحجة عجل الله تعالى فرجه“