العلامة السني الاسفرايني والقندوزي الحنفي السجاد والسبايا التقوا بالصحابي جابر وجماعة في أربعين الحسين 20 صفر

( فعلى مثل الحسين عليه السلام فليبك الباكون )

المشرفون: الراية العلوية،ظلامة الزهراء،يالثارات الزهراء

صورة العضو الرمزية
وهج الإيمان
مشرفات السادة
مشرفات السادة
Posts in topic: 1
مشاركات: 6333
اشترك في: الاثنين أغسطس 20, 2007 5:40 pm
الراية: أخت زينبية

#1 العلامة السني الاسفرايني والقندوزي الحنفي السجاد والسبايا التقوا بالصحابي جابر وجماعة في أربعين الحسين 20 صفر

مشاركة غير مقروءة بواسطة وهج الإيمان » الأربعاء أكتوبر 09, 2019 9:27 pm

سم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد

العلامه السني الاسفرايني يعتمد ماورد في موافاة الإمام زين العابدين عليه السلام والسبايا للصحابي جابر الأنصاري وجماعه من أهل المدينة في أربعينية الإمام الحسين عليه السلام في العشرين من شهر صفر في سنة إستشهاده عليه السلام
واليك النص : "
وأمّا علي وأخواته لمَّا خرج بهم القائد من دمشق ووصلوا إلى بعض الطريق ، قالوا : بالله عليك يا دليلنا , مرَّ بنا على طريق كربلاء ؛ لكي نجدّد عهداً بيننا لهم .

فقال : سمعاً وطاعة . وسار بهم إلى أن دخلوا كربلاء , وكان ذلك يوم عشرين من شهر صفر , فوافاهم جابر بن عبد الله الأنصاري وجماعة من أهل المدينة ، وأقام البكاء والحزن حتّى ضجَّت الأرض (1) انتهى النقل

أقول : وكذلك عند الشيخ القندوزي الحنفي
: (الرجوع إلى كربلاء) ثم أمرهم بالرجوع إلى المدينة المنورة، فسار القائد بهم، وقال الامام والنساء للقائد: " بحق معبودك أن تدلنا على طريق كربلا " ففعل ذلك حتى وصلوا كربلا يوم عشرين من صفر، فوجدوا هناك جابر بن عبد الله الأنصاري وجماعة من بني هاشم، فأخذوا بإقامة المآتم إلى ثلاثة أيام، ثم توجهوا إلى المدينة." (2) انتهى النقل

أقول : وقد أقر بأنه من أهل السنه هو والحمويني مركز الفتوى رقم الفتوى: 52163

دمتم برعاية الله

كتبته : وهج الإيمان
______________

(1) نور العين في مشهد الحسين رضي الله عنه ص72 .
(2) ينابيع المودة ج3ص92


صورة
]

العودة إلى ”واحة المنبر ‏الحسيني“